عرب ويكي هاو عرب  ويكي هاو
recent

آخر المواضيع

recent
random
جاري التحميل ...
random

كيف تحمي نفسك من كسل الأمعاء ؟

" الإنسان الذي تعمل أمعاؤه بصورة منتظمة وطبيعية مؤهل للعيش طويلا.. " كما يقول هيرويكوس دي سيلبمبريا. وهذه الملاحظة التي تعود في تاريخها إلى ما قبل المسيح، ما تزال صحيحة تماما. فمنذ سنوات كثيرة خلت توصل الأطباء إلى الربط بين الصحة العامة وطول العمر وبين حسن قيام جهاز الهضم بوظيفته. والمسنون الذين تجاوزوا المائة يمكنهم أن يجدوا سر حياتهم الطويلة في حسن عمل جهازهم الهضمي.

الخطوات التالية تعلمك كيفية الوقاية والعلاج من مرض كسل الأمعاء :

1- اتباع أسلوب غذائي مناسب والمواظبة عليه :

فإذا كنت تشكو من اضطرابات هضمية، و من كسل في الأمعاء ( إمساك مزمن ) قم باتباع أسلوب غذائي مناسب وطبقه بدقة يومية حتى آخر أيام حياتك. واعلم أن الإمساك لا يحدث إلا عندما ينخفض معدل إنتاج الطاقة في جسمك إلى ما دون المعدل الطبيعي. فعضلات جدران الأمعاء الغليظة تفقد قدرتها على التقلص الكافي لطرد الفضلات ، إذا كانت تلك العضلات مفتقرة إلى الغذاء الجيد. وهذا ما يسبب الإمساك المزمن.

ومن وظائف المعي الغليظ ( ويسمى القولون الأكبر ) إمساك الماء لكي يتمكن الجسم من امتصاصه وإدخاله في الدورة الدموية. فإذا بقيت الفضلات المهضومة مدة طويلة في ( القولون ) فقدت ما تحتويه من ماء فتجف وتتصلب . وهكذا يحدث الإمساك.

2 - تجنب المسهلات الاصطناعية :

أثبت الدكتور " مارتن غومبر " من نيويورك أن الإمساك المزمن يُحدث إضطرابات خطيرة في الجهاز الهضمي. وهذا ما يفسر لجوء أشخاص كثيرين مازالوا في سن الشباب إلى الملينات والمسهلات. وتلك عادة ضارة يكتسبها الناس من جراء الإعلانات الذكية لمنتجي هذه المستحضرات، ويعمدون إليها دون إستشارة الطبيب. بل والأخطر من ذلك، أن بعض الأمهات القلقات على صحة أطفالهن لا تترددن في إعطاء المسهلات لهؤلاء الأطفال حتى عندما يكونون في المهد!

على ضوء هذه الحقيقة لا ينبغي لنا أن نندهش إذا ما رأينا عددا متزايدا باستمرار من البالغين الذين يشكون من اضطرابات مزمنة في عمل أجهزتهم الهضمية. فأمعاؤنا تقوم بوظيفتها دون أي مداخلة مصطنعة .

جميع أنواع الملينات والمسهلات تخدش الجدران الداخلية للأمعاء ، لذا لا ينبغي الإدمان أبدا على تناولها لأن أضرارها، على المدى الطويل، أكثر من منافعها. وفي بعض الحالات البالغة الشدة، يمكن لطبيبك أن يلجأ إلى الحقنة الشرجية غير أن هذه الوسيلة يجب أن تطبق على يد خبيرة ، يد الطبيب أو الممرضة.
كيفية علاج الإمساك

3 - اعتمد في العلاج على مزبج الأعشاب عوض الزيوت المعدنية الضارة :

لعل الوسيلة الأكثر ضررا لإصلاح كسل الأمعاء في طرح الفضلات خارجا هي تناول الزيوت المعدنية أو المستحضرات التي تحتوي على هذه الزيوت. فالزيت المعدني لا يهضمه الجسم البشري ولكنه- أي الزيت - يمتص بسرعة الفيتامينات " آ " و " د " و " ك " ذائبة في الدهن، ويطرحها خارجا مع الفضلات . وتجدر الإشارة إلى أن " مجلة الجمعية الطبية الأمريكية " قد حذرت الأطباء مرارا وتكرارا من وصف الزيوت المعدنية لهذه الغاية.

إن المسهل الوحيد الذي ينصح به هو مزيج من الأعشاب، وذلك لمساعدة الأشخاص المسنين وأولئك الذين تعب جهازهم الهضمي . وقد ثبت أن هذه الأعشاب تشكل دواء ممتازا، وهي متوفرة في الصيدليات ( تسمى زهورات ) .

وفي بعض الأحيان ، عندما يصبح الإمساك مزمنا يمكن اللجوء، بصورة موقتة ، إلى وسائل أخرى ، وهكذا يمكن أن يتناول المرء، ثلاث مرات يوميا، ملعقة من سكر الحليب " لاكتوز " الممزوج بكأس من اللبن الرائب أو " العيران " . وفائدة سكر الحليب ناتجة عن تفاعله مع الميكروبات الموجودة في المعي الغليظ بحيث تتحول حبيبات السكر إلى غاز يساعد على تليين الفضلات وطردها.

ويمكن أخذ أقراص من خلاصة الصفراء لدى كل وجبة ( هذه الأقراص متوفرة في الصيدليات ) . وأقراص الصفراء لا تسبب أي أذى.

إن أخطر نتائج كسل الأمعاء هي البواسيرر التي تنجم عن خدش الجدران الداخلية للأمعاء. والوقاية من هذا الداء لا تكون إلا بغذاء مناسب يبقي للفضلات رخاوتها النسبية بحيث يسهل التخلص منها دون عناء.

أما عندما يكون الإمساك ناتجا عن ضعف عضلي في البطن وحول الجهاز الهضمي، فينبغي اللجوء إلى غذاء غني بالفيتامين " ب " والبروتينات لكي تستعيد العضلات عافيتها . ومن المفيد جدا ممارسة بعض الحركات الرياضية عند النهوض من النوم وقبل الإيواء إلى السرير، فالرياضة تنشط العضلات وتكسبها قدرة ومرونة وتمنع البطن من الاسترخاء.

عن الكاتب

Unknown Unknown

التعليقات